انت هنا : الرئيسية » المقالات "كتاب الوسط " » نـحـو التخطيط الشامل في سوريا لمستقبل افضل الجزء (3 ) بقلم . معز محي الدين ابو الجدايل

نـحـو التخطيط الشامل في سوريا لمستقبل افضل الجزء (3 ) بقلم . معز محي الدين ابو الجدايل

نـحـو التخطيط الشامل في سوريا لمستقبل افضل (3 )

بالطبع نحن مازلنا في زمن نطلق عليه تحطيم هيكل البناء للنظام القائم ، تم شرح ان هذه الحالة طبيعية نتيجة القرارات الخاطئة لدى النظام السابقة في فهم جوهر المشكلة، ومع ذلك لايمكن تأجيل شيء، ابتداءا من محاولة انقاذ ما تبقى ، لذا انـنـا اذ نقدم هذا الشرح الذي فيه شيء من التفصيل حول التـخـطيط والبرمجة الاقتصاديـة ذلك تحت تأثير الشائعات في المقارنة بين ما مضى وما يحدث ، حيث كثرت هذه الايام بشأن ( تـرشــيــق ) من يتحمل مسؤولية بناء المستقبل، ليس قصدنا هنا الدفاع عن احد او لوم احد لكن هدفنا الى التعبير عن مؤشرات مهمة هي عبارة عن ابحاث لمن يريد ان يلعب دور في اعادة بناء هيكل الدولة ومؤسساتها المنهارة .

ومـعـهـا الدعوة الى نـقـل معظــم صلاحيات الوزارات السابقة وتوزيعها الى ” الحكومات المحلية للمدينة او المنطقة والمؤسسات الجديدة الناتجة عن متطلبات المجتمع وحسب المرحلة الراهنة امرا ضروريا ” . ونحن نرى في هذا الاتجاه لـو حـصـل فسوف يخلق منفـذا هاما او اساسا جديدا لبناء الدولة الجديد حسب متطلبات اجتماعية لبناء الهيكل الاساسي ، هي فرصة العمل التأسيسي الاعـمـق في عموم مفاصل الدولة الحديثة في هذا الوقت . اي هي دعوة مـوجهــة بان يتم بناء حكومة في اطار عام يشكل مأزق الفشـل وعرضة للكوارث منذ الان والـتـنـبـؤ بفشلهـا قبل ان تتالف لانها قوالب سيتم وضعها وفرضها على المجتمع دون فهم مشاكله الحقيقية . ان بلوغ حكوماتنا المحلية لهذه المدينة او المنطقة المستوى الذي عليه في ادارة الاقتصادها لهـو طموح عظيم ولكن التسرع فيه دون اعطاء فرصة للبناء الحقيقي سوف يجلب الخسائر في مفهوم الوطنية ويخلق الكوارث لمستقبل الوطن . انه يتطلب معرفة الترشيق المستند على علــم ادارة و تخطيط الاقتصاد الوطني .وهذا امــر يحتاج الى الخروج التدريجي من المركزية الى فضاء المحافظات .

بمعنى ان موضوع ترشيق الوزارات كما يحصل الان على العمــوم امــر على جانب من الاهمية ولكنه يتطلب الدراسة الجيدة في التنسيق مع المراكز المحلية الاكثر دقة في تقييم وضع اقاليمها لئلا نـنـزلـق باخطاء ثقيلة تـكـلـفـنا الكـثـيـر من الخسائر . وزارة التخطيط مثلا تعتبر مـن الوزارات الرئيسية فهناك وزارات اخرى بالضرورة ينبغي ان تـكـون نشاطاتها ذات تخطيط مركزي كوزارة الصحة ووزارة التربية والتعليم المهني وكذا الامر بالنسبة لوزارة البناء والاعمار والتعليم العالي ووزارة الثقافة وغيرها من الوزارات الانتاجية التي تحتاج الى الـقـيـادة المباشرة من قبل الدولة في مرحلة ما بعد عودة السلام الى البلد . كما نجد من الضروري ان تستحدث الان في المحافظات دوائر للتخـطيط والاحصاء تكون عامل اساسيا في معلومات ووثائق وزارة التـخـطيط اي مـركــز الـقـرار المنشود . ومن بين الاساسيات المتـعـلـقة بالتخطيط نذكر ضرورة رقــابـة المؤشرات الاجتماعية والاقتصادية وحتى الثقافية لهذه او تلك المنطقة او المحافظة .

من اين نبــدأ ؟

قبل كل شيء ان البرنامج الذي نقدمه اليوم لسوريا الـديمقراطية يختلف بعض الشيء عـمــا تم الحديث عنه سابقا منحيث البداية . فهو مـكـمـل لـما يتحدث عنه الكثير . وبذات الوقت يجب ان يكون له لــه ارتباط بالخطة العامــة المتفق عليها من قبل كل القوى الفعلية في البلد سواء اقتصادية ام اخرى وبالطبع بعيدة عن ما يتحدث عنها بعض الطفيليين المرتبطين بالية تفكير طفيلية لاحزاب عاشت ومازالت الية تفكيرها كل شيء مؤجل الى ان اصبح في السلطة ، و المطلوب تنفيذها وحصول مباراة تنافسية بين المحافظات والمدن على من اهم الاكثر كفاءة في اعادة الاعمار والتي يجب ان تبدأ باعـمـار مــا جرى مـن تخريب للمدن والبنية التحتية اي بالمشـكلات الناتجية و التي رافقت الاسلوب الهمجي في تدمير وطننا والــحروب والسياسات العبثـية للبعث الفاشي وغيره من اخوانه من الاحزاب والان الداعشية . وبناء على ذلك ينبغي ان تبتديء الخطة باعمار وبناء ما جرى من تخريب في المحافظات كلها بدون استثناء .

لاي عاقل يجب ان يدرس تجارب الدول المتحضرة والمتقدمة مع الحفاظ على خصوصية المجتمع الوري و خير تـجـربـة هي تلك البرامج التي وضعتها الدول الاوربية التي خاضت حروب اقليمية و عالمية في تاريخـهـا الحديث !! حيث ان الـبنـاء شــمـل كل شيء خربته تلك الحروب . الا ان التخطيط العـلمي يتناول عادة الاولويات . على ان تتماشى هذه الاولويات مع الضـروريات . واختلافنا مع الدول التي سبقتنا بالبناء والاعمــار اننا والحمد لله نملك ثروة طائلة وشعب حيوي بحيث تسمح لنا بالبناء السريع والمتعــد د الاغراض . وهذا يفـرض عـلينا جميع من شعب وقوى بـذل جهود تخطيطية صارمة تــبـدأ منـذ الان.

الجزء الاول : http://alwasatsy.com/?p=8108

الجزء الثاني : http://alwasatsy.com/?p=7097

بقلم . معز محي الدين ابو الجدايل

معز محي الدين ابو الجدايل 

اكتب تعليق

التخطي إلى شريط الأدوات
الصعود لأعلى